رئيس بلاروسيا الكسندر لوكاشينكو في زيارة رسمية للنمسا

دافع رئيس بيلاروسيا الكسندر لوكاشينكو عن حقوق الانسان في بلاده خلال زيارة للنمسا، سعيا لتعزيز العلاقات مع الاتحاد الأوروبي وسط توتر مع روسيا. واستقبل الرئيس النمساوي الكسندر فان دير بيلين لوكاشينكو الذي يجري أول زيارة له إلى دولة في الاتحاد الأوروبي منذ أكثر من ثلاث سنوات، وقد التقى الرئيس البيلاروسي بعدها المستشار النمساوي سيباستيان كورتز المكلّف تشكيل الحكومة.

وتتعرض بيلاروسيا، التي تسمى غالبا „آخر ديكتاتورية في أوروبا“، لعقوبات غربية بسبب سجل البلاد الضعيف في حقوق الإنسان وعدم نزاهة الانتخابات. وقال لوكاشينكو خلال مؤتمر صحافي مشترك مع فان دير بيلين إن „بلاده منفتحة تماما“ نافيا أي مساس بالحريات وحقوق الانسان.

Schreibe einen Kommentar

Deine E-Mail-Adresse wird nicht veröffentlicht. Erforderliche Felder sind mit * markiert.